المحتوى العربي في الإنترنت

 

المحتوى العربي أو "المحتوى  الرقمي العربي" على الانترنت أو كما يسميه البعض "المحتوى الالكتروني العربي" ھو مصطلح يعبر عن مجموع مواقع وصفحات الويب المكتوبة باللغة العربية و الفيديوهات والموسيقى والكتب على شبكة الانترنت ويمثل ذلك نسبة 3%  تقريبا من محتوى الانترنت بكل اللغات الأخرى حسبما نشرت "الجزيرة.نت" في إحصائيتها.

م. هبة محمد

ويعتبر المحتوى الرقمي العربية واحة المعلومات والبحث لكل العرب ومتحدثين اللغة العربية إلا انه مؤخرا كشفت الدراسات تراجع في المحتوى  العربي على الانترنت وتدهوره فان قمنا بمقارنة نسبة المحتوى العربي على الانترنت حاليا مع نسبته في الأعوام الماضي فسوف نلاحظ تراجع بشكل ملحوظ مقارنة أيضا  بمحتويات غربية ودولية أخرى  كالمحتوى باللغة الانجليزية والألمانية واليابانية والفرنسية .

ويمثل تراجع المحتوى العربي على الانترنت تناقضا كبير مع إسهامات وانجازات الحضارة العربية على مدى التاريخ  ويرجع هذه التراجع إلى عدة أسباب منها :

1-     لجوء الجامعات والمعاهد في الوطن العربي باستخدام اللغة الانجليزية في عملية التدريس مما يجبر الباحث أو الطالب على الكتابة باللغة الانجليزية بدلا من العربية.

2-     عدم وجود قانون حقيقي يضمن حق الملكية الفكرية للمؤلف أو الناشر على شبكة الانترنت.

3-     غياب المرجع العلمي لمعظم الناشرين باللغة العربية على شبكة الانترنت.

4-     تكرار نفس المحتوى في عدد كبير من المنتديات والمواقع العربية.

5-     قلة عدد المواقع العربية المتخصصة.

6-     قلة عدد الجهات الرسمية والخاصة المعنية بتطوير المحتوى العربي على شبكة الانترنت.

وغيرها العديد والعديد من الأسباب والمعوقات التي تواجهه المحتوى العربي على الشبكة العنكبوتية ورغم ذلك يجب علينا أن نسعى إلى إيجاد الحلول والمقترحات لتطوير المحتوى العربي خوفا من أن يتقلص بشكل اكبر ويودي إلى اختفاءه مستقبلا لأقدر الله.

ورغم كل المعوقات والتراجع في المحتوى العربي للإنترنت الى انه يوجد العديد من المدونات والمنتديات والمجلات العربية العريقة التي لا تزال مستمرة بالإبداع العربي واثبات الهوية العربية وقد اخترت لكم منها البعض:

 

معازف :

معازف مجلة عربية مهتمة بالكتابة عن الموسيقى بأقسامها العربية منها أو الأجنبية، فتجد فيها مراجعات مفصلة لموسيقى غريبة تندم انك لم تعرفها من قبل، ومقابلات لفنانين فاقت موسيقاهم جميع مراحل الجمال، بالإضافة إلى أخبار حول الموسيقى العربية والأجنبية، الجميل في المجلة أنها لم تكتف بالفن العربي فحسب بل وضعت اهتمام كبير في الفن الأجنبي ليتسنى لها تعريف القارئ بجميع نكهات الفن.

 

Cinematology :

صفحة على فيسبوك وبرنامج على يوتيوب يقدم حلقات متقاطعة تتناول شروح وتعليقات للأفلام الكلاسيكية المصرية، الجميل في تلك الفيديوهات هو الحرفية العالية التي صيغت بها فتجدهم يتحدثون عن الكلاسيكيات ويفصلون أجزاءها بطريقة احترافية جدا لا تقل ولا تختلف عن نقاد أفلام هوليود، تراهم يعلقون على الأضواء والأصوات ، الحركات وسكونات وغيرها من أدق التفاصيل التي قد لا ينتبه إليها أي مشاهد عادي. إذا قارنتم الكلاسيكيات المصرية بأخواتها الأجنبية - ولكن من وجهة نظرهم - قد ترى الأولى مساوية للثانية بل قد تتعداها.

 

روضة البلابل :

روضة البلابل هو بودكاست أسبوعي يهتم بتاريخ الموسيقى العربية ويناقش التطورات التي حدثت عليها، هذا البودكاست تابع ل "مؤسسة التوثيق والبحث في الموسيقى العربية" والتي كان هدفها منذ نشأتها هو نشر الإرث الموسيقي النادر الذي في حوزتهم وبدأوا بالفعل في ذلك عن طريق توزيع أقراص مدمجة تحوي موسيقى مستقاة من أرشيفهم، ولكن مع الانفجار التكنولوجي الذي حدث بدأوا بهذا البودكاست الرائع.

 

حكمة :

"من أجل اجتهاد ثقافي وفلسفي" شعار رفعته حكمة منذ بدايتها، فاهتموا بترجمة وكتابة الكثير من المقالات حول الأدب والثقافة والهوية، ليس ذلك فحسب، بل قاموا بالكتابة عن كثير من العظماء القدماء الذين أثرت كتاباتهم وأعمالهم علينا حتى الآن، فمن بين أناس عظماء أمثال "ماريا ميتشل" و"هيباثيا السكندرية" وآخرون كثيرون نالوا نصيبهم من كتابتهم وترجماتهم فهناك عظماء آخرون لم أرهم يذكرون إلا هناك.

تتميز هذه المدونة بثقافة وحناكة كتابها، قد أجزم أنني لم أر من قبل كتاب ومترجمين مثلهم في أي مدونة عربية ,أولئك الكتاب وأشخاص مثلهم هم نجمة ساطعة في محتوانا العربي وبقولنا أن محتوانا معدوم فنحن نقلل منهم ومن جهودهم.

 

أخبارك :

مدونة أخبارك جعلت المرأة العربية محور كتاباتها، احتضنت المرأة العربية وجعلت على عاتقها مهمة تشجيعها وتحفيزها تضرب لهم الأمثال عن نماذج ناجحة من النسوة العربية حتى يتأسين بهن، تعلق وتهاجم على الانتهاكات التي تحدث يوميا على المرأة العربية، وتشجعها على السفر والعمل، على الجد والاجتهاد. ببساطة أخبارك مدونة لكل امرأة عربية.

 

رصيف22 :

رصيف 22 هو ببساطة  مكتبة جامعة لأحوال مواطني الدول العربية ال 22، فتجد هناك مجموعة من المقالات الدسمة عن كل ما يخص المواطن العربي وشؤونه وأسلوب حياته، مواضيع تشمل السفر، التربية، الفنون، الثقافة، الاستثمار، الصناعة، الاقتصاد، السياسة، العدالة ، المساواة، وتقبل الآخر، بخلفية تتمحور دوما حول احترام المواطنة والعدالة الاجتماعية. رصيف 22 هو منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية.

 

سايوير :

مدونة من أفضل المدونات العلمية على الساحة اليوم، فسايوير تقدم العلم بطريقة مسلية ومرحة وتبسطه ليسهل فهمه، تقدم المدونة العديد من المواضيع الغريبة يوميا لتدهش روادها بروعة وبساطة العلم. تقوم سايوير على أكتاف مجموعة رائعة من المحررين أغلبهم أساتذة ودكاترة جامعات تقنية. رفعوا شعار العلم ممتع منذ بدايتهم وها هم مكملين على ذات المنهاج.

 

مواقع وصفحات ترجمة :

هناك العديد من هذه المواقع والصفحات العربية التي تهتم بترجمة النصوص والكتب من اللغات الأخرى إلى اللغة العربية لتزود القارئ والباحث العربي بكل المعلومات التي يحتاجها.

 

مواقع عمل تسعى للإبداع :

هناك العديد من المواقع العربية وصفحات المؤسسات التي تدعم الإبداع والمبدعين العرب وتسعى إلى تنمية الإبداع لكل المبدعين العرب.

 وأخيرا وليس أخرا

 

إي بزنس.نت :

موقع ثقافي متميز يهدف إلى إثراء المحتوى العربي وتزويد زوار وقراء الموقع بكل ما يحتاجه من معلومات بأقسامه المنوعة وبطاقمه من العقول المبدعة والشبابية التي تسعى لتقديم كل جديد ومتميز، وكذلك مجموعة متميزة من المترجمين لنشر المعلومة من مصدرها في أشهر المواقع الأجنبية.

وغيرها الكثير من المدونات والصفحات والمواقع والمحتويات العربية الناجحة والتي تحتاج إلى دعم وتشجيع اكبر وأكثر سواء من الأفراد أو الحكومات .

 

م. هبة محمد

 

 

 

 جميع الحقوق محفوظة 
 E-Buziness© 2016